بعد صمود دام ٨٦ يوماً، سجّلت محافظة رنية التابعة لمنطقة مكة المكرمة، أول إصابة بفيروس كورونا، بعد إعلان وزارة الصحة، أمس الأربعاء، الحالات الجديدة، وذلك مُنذُ بداية ظهور أول حالة إصابة بجائحة فيروس كورونا في السعودية في 2 مارس 2020.

وعلى الرغم من كون المحافظات المجاورة كانت قد سجّلت العديد من الحالات المصابة منذ فترة، إلا أن "رنية" كانت صامدة الفترة الماضية؛ نظير تطبيق المواطنين والمقيمين لتعليمات الوقاية الصحية والاحترازية مُنذ بداية الأزمة.

وكانت محافظة رنية قد شهدت تطبيق قرار منع التجوّل منذ بداية إقراره في أنحاء المملكة كافة؛ حفاظاً على سلامة سكانها.

 

Share
استثناء مكة من قرارات تخفيف إجراءات مواجهة كورونا

 

صرح مصدر مسؤول في وزارة الداخلية، اليوم الثلاثاء، أنه بناءً على ما رفعته الجهات الصحية المختصة بشأن الإجراءات التي اتخذتها السعودية في مواجهة فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، وإمكانية تغيير أوقات منع التجول الجزئي وعودة بعض النشاطات، مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، فقد صدرت الموافقة السامية على عدد من القرارات.

Share
خادم الحرمين الشريفين

 

صرح مصدر مسؤول في وزارة الداخلية أنه بناءً على ما رفعته الجهات الصحية المختصة بشأن الإجراءات التي اتخذتها المملكة في مواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، وإمكانية تغيير أوقات منع التجول الجزئي وعودة بعض النشاطات، مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، فقد صدرت الموافقة الكريمة على الآتي:

أولًا: ابتداءً من يوم الخميس 5 شوال 1441هـ الموافق 28 مايو 2020م حتى نهاية يوم السبت 7 شوال 1441هـ الموافق 30 مايو 2020م، يتم ما يلي:

ـ تغيير أوقات السماح بالتجول في جميع مناطق المملكة، فيما عدا مدينة مكة المكرمة، ليصبح من الساعة السادسة صباحًا حتى الثالثة مساءً.

Share
منع التجول

 

صرح مصدر مسؤول في وزارة الداخلية أنه إنفاذاً لتوجيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود بأن تتولى وزارة الداخلية بالتنسيق مع الجهات المعنية الأخرى أي تعديلات على الإجراءات المتعلقة بمنع التجول تتطلبها المستجدات الصحية، وبناءً على ما رفعته الجهات الصحية المختصة بشأن الإجراءات التي اتخذتها المملكة في مواجهة فايروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، فقد تقرر الآتي:

أولًا: في ما يخص الفترة من بداية يوم الخميس 21 رمضان 1441 الموافق 14 مايو 2020، حتى نهاية يوم الجمعة 29 رمضان 1441 هجرية الموافق 22 مايو 2020 ميلادية:

Share
صالونات التجميل

 

بعد صدور الأمر السامي الكريم من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - برفع منع التجول جزئيا في بعض مناطق المملكة ابتداء من يوم الأحد 3 رمضان المبارك 1441هـ الموافق 26 أبريل 2020، وحتى يوم الأربعاء 20 رمضان 1441هـ الموافق 13 مايو 2020، تم السماح بفتح بعض الأنشطة الاقتصادية والتجارية وممارستها لأعمالها غير أن صالونات التجميل النسائية تضررت صاحباتها في فترة تفشي فيروس كورونا بنسبة أكبر من أصحاب المهن الأخرى. 

 

Share
توقيف باكستاني

 

ألقت نقطة التفتيش بشرطة مركز ساموده شمال شرق منطقة القصيم والتابعة لمحافظة حفر الباطن، القبض على مقيم باكستاني يحاول تهريب عدد من العمالة وقت منع التجول ونقلهم للمحافظة.
حاول المقيم الباكستاني تهريب عمال يحملون نفس جنسيته، في سيارته، بمنطقة القصيم، لنقلهم لمحافظة حفر الباطن»، أثناء سريان أمر منع التجول، مستغلًا الاستثناء الممنوح لسيارات النقل والشاحنات.
وأوقفت «شرطة سامودة» المقيم والعمالة التي برفقته، لاستكمال الإجراءات النظامية بحقهم، وذلك بمتابعة من رئيس المركز محمد الشهيل.

 

المصدر : صحيفة عاجل

Share
تطبيقات توصيل الطلبات

 

اشتكى عدد من مندوبي التوصيل عبر التطبيقات الإلكترونية، من قيام البعض باستغلال التطبيق، لأجل التحايل على قرار منع التجول، الأمر الذي تسبب في فقدان العملاء الثقة بالخدمة.

وأوضح مندوبو التوصيل، أن بعض الأشخاص يقومون بالتسجيل في هذه التطبيقات كمندوبين غير أنهم لا يقومون بتوصيل أي طلبات للعملاء، لافتين وفقاً لصحيفة "الرياض" إلى أنهم يستغلون التطبيق للتجول خلال فترة المنع، أو التجمع في المنازل.

Share
شرطة منطقة الرياض

 

في ضوء الجهود التي تبذلها الجهات الأمنية في جميع مناطق المملكة لتطبيق أمر منع التجول، فقد قبضت شرطة منطقة الرياض على مواطنين ظهرا في مقطع فيديو في مخالفة لأمر منع التجول والقيادة بطريقة متهورة داخل حي سكني، فضلاً عن إثارتهما للرعب داخل الحي بإطلاق أعيرةٍ ناريةٍ في الهواء متباهييْن بذلك من خلال التصوير والنشر، كما قبضت على مواطن آخر تلفظ بعبارات مسيئة لسكان إحدى المحافظات، وقبضت كذلك على مقيم من القبائل النازحة يقود مركبته بدون لوحات ويتباهى بخروجه أثناء فترة المنع، علاوة على توثيقه لعبارات وألفاظ مثيرة للنعرات القبلية.

Share

Pages