مستشفى لقوى الأمن

ناشد سكان منطقة جازان وزير الداخلية افتتاح مستشفى لقوى الأمن بالمنطقة؛ حيث إن المنشأة الصحية الحالية التابعة للداخلية بالمنطقة تقوم بعملها بحسب قرأتها، وهي قديمة وبحاجة للتوسع وزيادة السعة السريرية والتخصصات؛ نظرًا لكثرة المستفيدين منها نتيجة كثرة رجال الأمن وأسرهم من سكان منطقة جازان .

 

 

وقال عدد من أسر متقاعدين ومنسوبي الأمن ممن هم على رأس العمل: إن مستوصف قوى الأمن بالمنطقة"صغير" ويقوم بجهوده بحسب قدراته المحدودة، ولكن المنطقة أصبحت بحاجة لافتتاح مستشفى لقوى الأمن نظرًا لكثرة المستفيدين، وأيضًا نظرًا لحاجة المنطقة لمزيد من الخدمات الصحية في هذه الفترة.

 

Share