الاحتياطيات السعودية

انخفضت الاحتياطات السعودية بنهاية شهر نيسان (أبريل) الماضي بقيمة 302 بليون ريال، وبنسبة 14 في المئة مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي، وبلغت 1.875 تريليون ريال، متراجعة من 2.177 تريليون ريال، كما انخفضت الاحتياطات مقارنة بشهر آذار (مارس) الماضي بقيمة 32 بليون ريال، وبنسبة 1.65 في المئة.

 

وأظهرت البيانات الشهرية لمؤسسة النقد العربي السعودي (ساما) أمس، تراجع الاستثمارات السعودية في الأوراق المالية في الخارج بنهاية نيسان (أبريل) بنسبة 12 في المئة، وبلغت 1.272 تريليون ريال، من 1.444 تريليون ريال، كما انخفضت مقارنة بشهر آذار (مارس) بنسبة 2.5 في المئة.

 

Share
ادخار السعوديين

انتقد محافظ مؤسسة النقد السعودي (ساما) الدكتور أحمد الخليفي مستوى الادخار لدى السعوديين، ووصفه بأنه «ضعيف»، كاشفاً أن المؤسسة تدخلت مرتين في شهر كانون الأول (ديسمبر) لدعم السيولة في البنوك. وشدد المحافظ خلال مؤتمر يوروموني السعودية 2017 في الرياض أمس، على أن سعر صرف الريال الحالي سيستمر، «لأن هذا السعر يخدمنا»، مضيفاً: «ربما لا نرى تسارعاً في النمو في الوقت الحالي، ولكن هناك نمواً في الأعمال التجارية، ففي أعمال نقاط البيع كان النمو 60 في المئة، وكان هناك زخم في الطلب في مجال الرهونات العقارية مع مزيد من القروض العقارية».

Share
تراجع تحويلات

أظهرت بيانات مؤسسة النقد العربي السعودي (ساما) لشهر نوفمبر/ تشرين ثان 2016، تراجع تحويلات الأجانب في الـ11 شهرا الأولى من عام 2016 بنسبة 4% إلى 138.4 مليار ريال (37 مليار دولار) مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي.

 

وسجلت تحويلات الأجانب خلال شهر نوفمبر/تشرين ثان 2016 تراجعا بنسبة 8 % إلى 12.11 مليار ريال.

 

 وأكد مؤخرا الأمين العام للجنة المالية بالديوان الملكي، محمد التويجري، أنه لا يوجد حاليا توجه لفرض أي ضرائب على تحويلات الأجانب.

 

 كما انخفضت تحويلات السعوديين للخارج بنهاية نوفمبر/تشرين ثان الماضي بنسبة 53 % إلى 4.23 مليار ريال.

Share