وزير العمل

معالي وزير العمل: تعرف حجم تقديري لجهودك الرائعة الرامية إلى حل مشكلة البطالة، ولكني أريد فقط أن أنقل لمعاليك ومن خلال الشارع رأي الناس الذين يتمنون عليك أن تبدأ السعودة من الأعلى (لا) من الأسفل، أن تبدأها في المؤسسات والشركات الضخمة والمملوءة بعمالة أجنبية في رأس الهرم تسيطر على وظائف قيادية وتقبض مبالغ خيالية ومزايا ورعاية خاصة جداً وبأعداد ضخمة بإمكان السعوديات والسعوديين شغلها بكفاءة عالية، وكثيرون هم الذين ينتظرون الفرص لكنهم للأسف لم يجدوها والسبب هو أنهم يسيطرون على القرار ويحاربون كل سعودي يفكر في الاقتراب منهم.

 

Share
السعوديين العاطلين

بلغ عدد السعوديين العاطلين عن العمل بنهاية الربع الثالث من 2018 أكثر من 781 ألف سعودي، 350 ألفاً منهم ذكور، بنسبة 44.8%، بينما شكلت النساء نسبة 55.1%، بعدد أكثر من 431 ألفاً. ووصل عدد السعوديين العاطلين عن العمل ويحملون شهادات من دبلوم إلى الدكتوراه إلى 458.91 ألف سعودي، بما يعادل نسبة 58.7%، وذلك بحسب تقرير هيئة الإحصاء لسوق العمل خلال الربع الثالث من العام الماضي.

 

 

Share
وعود للخريجين

 

تباينت آراء عدد من المهندسين الخريجين - رواد الملتقى الهندسي الثاني عشر- والذي تقيمه جامعة الملك عبدالعزيز، فبين متفائل بنتائجه وحصاده، وذهب البعض إلى أن الملتقى له أثار إيجابية ومردود عملي مفيد يتمثل في الاطلاع على مستوى وبرامج ووظائف الشركات الهندسية، ويمنح فرصة للاستفسارات والمناقشات، وعرض لدى الشركات من فرص سانحة في مكان واحد تتواءم وتخصصاتهم وتطلعاتهم وآمالهم، ومن يظل الخيار للخريجين في الاختيار الأنسب وفق القدرات والمؤهلات التقنية والعلمية.

 

Share
سكينة المشيخص

 

المواءمة بين مخرجات التعليم العالي وسوق العمل عمل إستراتيجي أساسي في جميع عمليات التنمية، فلا يمكن أن يتم التعليم لمجرد تعليم أي أحد وتركه يواجه مجهولا بعد انقضاء فترة دراسته، ليصبح مشروع عاطل أو ينضم إلى قوائم البطالة، فلا معنى حقيقي لذلك، وإنما المطلوب أن يتم القبول واستيعاب الطلاب في التعليم العالي بحسب خطط الحاجة للمتعلمين في مختلف مجالات التنمية والعطاء، بحيث يشمل ذلك القطاعين العام والخاص، وألا ينصب التركيز على الوظائف فقط، وإنما لا بد من النظر بعين الاعتبار لتقديم وطرح فرص في مجالات الأسر المنتجة والمشاريع الصغيرة والمتوسطة والريادية.

 

Share
القطاع الخاص

 

مواجهة ساخنة بين الخريجين وممثلى القطاع الخاص شهدها ملتقى تنمية مهارات الشباب لسوق العمل، في جامعة الملك عبدالعزيز بجدة، أبدى فيها الشباب غضبهم من الأسلوب الناعم والدبلوماسية، التي يمارسها القطاع الخاص عندما يتحدث في وسائل الإعلام عن التوظيف، مؤكدين أن الواقع يختلف تمامًا.

 

Share
وزير التعليم

 

ناقش وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ على مدى اليومين الماضيين في جدة، مع قيادات الجامعات والتعليم الفني من الجنسين، أبرز المعوقات التي تواجه التعليم العالي والفني والتطلعات المستقبلية لتطوير الأداء وتحسين المخرجات وبحث المبادرات وحوكمة الجامعات في ظل تهيئتها للاستقلالية المنشودة في نظام الجامعات الجديد الذي ينتظر اعتماده قريبا.

Share
خريجات كليات المجتمع

 

خالد مساعد الزهراني

 

* ورد في أول أهداف إنشاء كليات المجتمع ما نصه : "توفير برامج شاملة، ومتنوعة تشمل التأهيل لوظائف يحتاجها سوق العمل، في المجتمع المحلي". هذا الهدف (البراق) لاشك في أنه أحد أهم دوافع الطلاب والطالبات للانضمام إلى تلك الكليات الجديدة ، التي كان تأسيسها عام 1422 تحت إشراف وزارة التربية والتعليم، ثم ألحقت بالجامعات بدءاً من عام 1423، حيث أنه لا خلاف على طموح أولئك الطلاب والطالبات، في البحث عن مستقبل مضمون الوظيفة بإذن الله.

 

Share
خريجي الجامعات

حاليا يعاني البلد من أزمة البطالة الجامحة  وهذه المشكلة أكثر شيوعا بين الشباب الأكاديمين مقارنة بشرائح المجتمع  الأخرى. وفقا للمراكز الرسمية، يشكل الشباب 70 ٪ من نسبة سكان البلاد. وتعتبر الطاقة الشبابية في البلاد المحرك الرئيسي لها، ومن خلال البطالة ونقص العمل بالنسبة لهم يواجه البلد والمجتمع الكثير من المشاكل جرائها. وقد أدى التأخير في زواج الشباب إلى زيادة سن الزواج والأضرار التي تلحق بالفرد والمجتمع.

Share

Pages