وزارة العدل

 

وجه وزير العدل الدكتور وليد الصمعاني الإدارة العامة لمأذوني الأنكحة بوقف تصديق زواج قاصرة في منطقة عسير؛ لصغر سنها، وتوجيه مساءلة للمأذون الذي عقد نكاحها لمخالفته نظام حماية الطفل.

وأكدت مصادر مطلعة أن مدير الإدارة العامة لمأذوني الأنكحة في الوزارة وبناء على توجيه وزير العدل طلب من رئيس المحكمة العامة في محافظة سراة عبيدة بالكتابة لفرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية قبل المصادقة على العقد للتحقق من اللائحة التنظيمية لنظام حماية الطفل، التي تنص على «يلزم قبل إبرام عقد الزواج التأكد بأن تزويج من يقل عن عمر 18 عاماً لن يلحق به الضرر ويحقق مصالحه الفضلى سواء ذكرا أو أنثى».

Share
مجلس الشورى

 

يناقش مجلس الشورى الأسبوع القادم عددا من التقارير الخاصة بالوزارات والهيئات الحكومية، إضافة لوجهات نظر عدد من اللجان بشأن الملاحظات على تقارير أخرى.

 

ومن أهم ما سيتم مناقشته تقارير الاستخبارات العامة، ومركز دعم اتخاذ القرار، ومشروع نظام التبرع بالأعضاء البشرية في المملكة، ومشروع الضوابط المنظمة لشركات أرباب الطوائف وشركات تقديم الخدمة، ومشروع اللائحة التنظيمية لجائزة خادم الحرمين الشريفين لتكريم المخترعين والموهوبين، والتقرير السنوي لصندوق التنمية الزراعية، وتقرير وزارة الحرس الوطني، ومشروع اللائحة التنظيمية لدور الأحداث، والهيئة العامة للطيران المدني.

 

Share
مجلس الشورى

 

يناقش مجلس الشورى خلال جلسة الاثنين المقبل تقرير لجنة الشؤون الإسلامية والقضائية بشأن دراسة (الزواج المبكر للفتيات - زواج القاصرات)، وذلك بعد أن يستمع المجلس إلى تقرير اللجنة بشأن هذا الموضوع.

 

 

كما يناقش المجلس تقرير لجنة الاقتصاد والطاقة بشأن التقرير السنوي لصندوق التنمية الصناعية السعودي، والتي من أبرز توصياتها مطالبة صندوق التنمية بتيسير وتسهيل إجراءات الإقراض مع تقديم حوافز تمويلية تفضيلية للمستثمرين في الصناعات الصغيرة لدعم نموها وتوسعها.

 

 

Share
زواج القاصرات

 

 

قضية الزواج إحدى أهم الأحداث في حياة الإنسان، حيث يكون للنجاح أو الفشل فيها تأثير كبير على صحة المجتمع. وتكشف هذه المسألة ضرورة الاهتمام بهذه الأمر بنسبة كبيرة للغاية، ولذلك تتطلب دراسة جميع جوانبه، من أجل تحقيق النتائج المرجوة في هذا الصدد. من العوامل الهامة في الزواج هو السن المناسب للزوج والزوجة بالأخص، وهذا جزء مهم من تعاليم الزواج.

 

Share
القاصرات

ذكرت مصادر أن الجهات التشريعية وافقت على المقترح المقدم من وزارة العدل بشأن وضع ضوابط وإجراءات خاصة بزواج القاصرات، من بينها تحديد سن القاصرات من 17 سنة فما دون.

 

وأوضحت المصادر، بحسب صحيفة “المدينة”، أن الضوابط الخاصة بزواج القاصرات تستوجب موافقة القاضي على الزواج، بعد سماعه موافقة الفتاة وموافقة والدتها، سواءً كانت الفتاة سعودية أم أجنبية.

 

Share
مجلس الشورى

طالب أعضاء في مجلس الشورى السعودي بمنع زواج القاصرات دون سن الـ15 بشكل مطلق، وأن يتم السماح لعقد نكاح الفتيات دون سن الـ18 بضوابط أربعة. وجاءت المطالب عبر توصية قدمها خمسة أعضاء في المجلس هم: الدكتورة لطيفة الشعلان، الدكتورة موضي الخلف، الدكتورة نورة المساعد، الدكتورة فوزية أبا الخيل، والدكتور عيسى الغيث، في التقرير السنوي لوزارة العدل، على أن تناقش التوصية بعد انتهاء إجازتهم السنوية.

 

Share
أمير تبوك

 

وجه أمير منطقة تبوك الأمير «فهد بن سلطان» في خطاب لوزير العدل السعودي، بإيقاف مأذون أنكحة عقد قران مواطن سبعيني على فتاة قاصر، بعد أن كان قد أمر بإيقاف إجراءات الزواج.

 

وأوضحت مصادر أن توجيه أمير المنطقة جاء لمخالفة المأذون للوائح التي تنص على ضرورة توفر الأركان والشروط وانتفاء الموانع في الزوجين، قبل البدء في إجراءات عقد النكاح.

 

وكان أمير تبوك قد أمر بإيقاف إجراءات الزواج بعد مخاطبات من جهات حقوقية، ووجه بالتأكد من صحة إجراءات الزواج، في الوقت الذي أكد فيه والد الفتاة أن الزواج تم برضاها ووافقت عليه بكامل إرادتها.

 

Share

Pages