للمرة الثانية، غابت المتهمات السعوديات، بحرق صورة الأمير «محمد بن نايف» عن جلسة محاكامتهن، اليوم الثلاثاء، أمام المحكمة الجزائية المتخصصة بالرياض.
وتواجه 13 سيدة سعودية اتهامات بالتظاهر، وحمل شعارات معادية للدولة، وإحراق صورة وزير الداخلية الأمير «بن نايف»، ومحاولة خلق فتنة بين المجتمع باستغلال قضايا الموقوفين في نشاطات وجرائم إرهابية، منطلقًا لأعمالهن المخالفة.
وكانت الجلسة الأولى التي عقدت قبل أسبوعين، سجلت غياب جميع المتهمات أيضا، كونهن مطلقات السراح، فيما شهدت الجلسة الثانية حضور وكلاء لـ4 منهن فقط وغياب 9، بحسب صحيفة «المدينة».

Share