لعلاقة مع دول خليجية

خيم التوتر والترقب على منطقة الخليج العربي أمس، على خلفية تصريحات أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني مساء الثلثاء، وبثتها وكالة الأنباء القطرية (قنا) الرسمية حول العلاقة الجيدة مع إسرائيل وإيران ووجود فتور في العلاقات مع واشنطن، وتضمنت انتقادات للسعودية والإمارات والبحرين، ما فجر موجة عنيفة من الجدل في المنطقة، وأثارت استياءً واسعاً، لم يحتوه النفي غير الرسمي الذي صدر عن الدوحة، بتأكيدها أن موقع الوكالة تعرض للاختراق ونشر التصريحات التي وصفتها بـ»المفبركة»، إذ كان ينتظر المراقبون نفياً من وزارة الخارجية أو الديوان الأميري وهو الذي لم يحدث.

Share
توفير ٣٤ ألف جندي لمواجهة الإرهاب

عبر إعلان الرياض بعد القمة العربية الإسلامية - الأميركية، التي اختتمت أعمالها في الرياض أمس، عن الارتياح لأجواء الحوار الصريح والمثمر التي سادت القمة التي استضافتها المملكة العربية السعودية، بحضور قادة وممثلي أكثر من 55 دولة عربية وإسلامية مع الولايات المتحدة، وما تم التوصل إليه من توافق في وجهات النظر والرؤى والتحرك إلى الأمام حيال عدد من القضايا الدولية والإقليمية الراهنة، مؤكدين أن هذه القمة تمثل منعطفاً تاريخياً في علاقة العالمين العربي والإسلامي مع الولايات المتحدة، وأنها «ستفتح آفاقاً أرحب لمستقبل العلاقات بينهم».

 

Share
سيدات البيت الأبيض

في الوقت الذي ينشغل فيه الرئيس الأميركي دونالد ترامب بلقاء زعماء الخليج والعرب والدول الإسلامية، استغلت عقيلته ميلانيا فرصة وجودها بالمملكة لزيارة المدرسة الأميركية الدولية في الرياض، وانتشرت أمس (الأحد)، مجموعة من الصور لميلانيا وهي تتجول داخل المدرسة بصحبة وزير التعليم السعودي أحمد العيسى، وعدد من كوادر المدرسة، والتقت الكادر التدريسي، كما تبادلت أطراف الحديث مع بعض التلاميذ ممازحة إياهم.

Share