العريفي

نفى الداعية الدكتور محمد العريفي، ما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن مراسلته لفتاة على “الخاص” بكلام لا يليق.

وكذّب الدكتور العريفي عبر حسابه على “تويتر” هذا الكلام، قائلًا: “نشرتُ البارحة 30 تغريدة عن إيران، ففوجئت، بهاشتاج يتهمني بمراسلة فتاةٍ بكلام لا يليق! سبحانك هذا بهتان عظيم، شكر لله، لمن ذبّوا عن عرض أخيهم”.

وتفاعل رواد موقع التواصل الاجتماعي، مع تكذيب الداعية العريفي، وقال فهد العنقري، “لك الله يا شيخنا دكتور محمد العريفي، كل أسبوع طالع هاشتاج ضدك، أنت شوكة بحلوق الروافض والعلمانية والليبرالية”.

Share