المواطنين

 

قال عبد الإله الشبرمي، المحتجز مع شقيقه “عبدالله” بتهمة الاتجار بالأعضاء البشرية، إنه لا يستطيع العودة إلى المملكة هو وأخيه في الوقت الحالي بسبب وضعهما على قوائم الممنوعين من السفر.

 

وأكد الشبرمي أن النائب العام المصري لم يتخذ قرارًا حتى اللحظة بالموافقة على سفرهم، وأنهم على قوائم الممنوعين من السفر منذ 65 يومًا، لافتًا إلى منع النيابة المصرية سفرهم إلى حين استيفاء التحقيقات وفقًا لـ “عكاظ”.

 

Share