وزارة العمل والتنمية الاجتماعية

 

بداية جديدة وعام سعيد على جميع أهلنا في المملكة العربية السعودية خاصة شريحة العاطلين الذين ينتظرون الفرحة بحالة أحر من الجمر كي يحصلوا على وظيفة تغدق عليهم الخيرات والبركات وتوفر لهم ولعوائلهم الأموال للحصول على الرفاهية النسبية وتوفير ما يتطلبونه لحياتهم.

 

لا يختلف اثنان على أن الحياة التي يعيشها العاطلون مأساوية للغاية ولكن مع هذا يتطلعون للسنة القادمة وتوفير فرص العمل وذلك يأتي في ظل القيادة الرشيدة والحكيمة للمملكة التي تريد النهوض بالوطن على كافة الأصعدة ومواكبة عجلة التقدم والتطور.

 

Share
 المعاهد الصناعية

 

كشف تقرير رسمي للمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، أن خريجي وخريجات الكليات التقنية والمعاهد الصناعية الذي يعملون لصالح أنفسهم لم يتجاوز 3%. وأشار التقرير إلى أن برنامج متابعة خريجي الكليات التقنية والمعاهد الصناعية لم يستطع متابعة 25% من خريجي وخريجات الكليات، و32% من خريجي المعاهد الصناعية؛ حيث لم تتم معرفة أين ذهب هذا العدد.

Share
الجامعة السعودية الإلكترونية

 

كل عام تستحدث الجامعات كليات وتفتح تخصصات جديدة وتضخ في موسم حصادها آلاف الخريجين والخريجات إلى سوق عمل لا يحتاج إلى تخصصاتهم فيتيهون لتوظيفهم في سراب انتظار قد يطول لعشرات السنين. 

 

ثم إن خريجي وخريجات كليات التربية والمجتمع وخريجي طب الأسنان والمختبرات والسياحة وعلم المكتبات والمعلومات والهندسة تطفو يوميا أخبار معاناتهم وألم بطالتهم إلى السطح.

 

Share
وزارة التعليم

 

إن وزارة التعليم تتجه لتعيين الخريجين والخريجات على منصة "جدارة" في مدارس تعليم الكبار ومراكز محو الأمية .

 

وأكدت مصادر أن وزارة التعليم وجَّهت إدارات التعليم في المناطق والمحافظات برفع أعداد احتياجهم الفعلي من المعلمين والمعلمات .

 

يُذكر أن وزارة التعليم اعتادت على تكليف بعض معلمي ومعلمات الصباحي للتدريس في مدارس تعليم الكبار براتب إضافي بواقع 100 ريال للحصة الواحدة، ويتم الترشيح وفق آلية محددة .

 

المصدر / صحيفة سبق الإلكترونية
 

Share
وزارة الخدمة المدنية

 

ناشدت المعلمات القديمات لنظام التعليم هذه الوزارة ووزارة الخدمة المدنية بتوظيفهن وفق المؤهلات القديمة وحسب برنامج توظيف الخريجين والخريجات لدى وزارة التعليم.

 

واستغاثت هؤلاء المعلمات خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين ومن بيده المسؤولية وطالبن بجعلهن في أولوية التوظيف.

 

Share