موسم الرياض

 

خلال هذه الأيام تشهد المملكة فترة تاريخية على مستوى الترفيه حيث يقام في العاصمة الرياض مهرجان "موسم الرياض" فقد انطلق هذا الموسم في 11 تشرين الأول/أكتوبر وسيستمر حتى 15 كانون الأول/ديسمبر.

 

نجح هذا الموسم منذ انطلاقه في تحقيق أهدافه المرجوة حيث أصبح محط أنظار المنطقة والعالم وأقبل عليه العديد من الزوار من داخل البلاد والسياح من خارجها وحقق غاية تحويل العاصمة الرياض إلى وجهة سياحية عالمية باستقطاب 20 مليون زائر حسب التوقعات وستستمر المملكة في تحريك عجلة هذا الاستثمار السياحي أو الترفيهي.

 

Share
مجلس الشورى

 

واصل مجلس الشورى خلال جلسته العادية الـ51 من أعمال السنة الـ2 للدورة الـ7 التي عقدها أمس (الأربعاء)، برئاسة نائب رئيس المجلس الدكتور عبدالله المعطاني، انتقاداته اللاذعة لجهات حكومية عدة، ومطالباته بمعالجة مشكلاتها، إذ انتقد عدد من أعضاء المجلس التقرير السنوي لهيئة تقويم التعليم، لافتين إلى أن الكثير من أدوارها لم تفعل.

 

 

ولم تسلم هيئة الهلال الأحمر السعودي من سهام نقد أعضاء المجلس، فانتقدوا الهيكل التنظيمي في الهيئة، مطالبين باستقلالها عن وزارة الصحة، وأن تعمل على وضع خطط لزيادة التوعية والتدريب في جميع مناطق المملكة.

 

 

Share
الرشوة

يناقش مجلس الشورى خلال جلسته الاثنين المقبل تقرير لجنة الشؤون الأمنية بشأن تعديل نظام مكافحة الرشوة، والذي يهدف لترسيخ مفهوم حرمة الوظيفة، وحمايتها من الاعتداء.

 

ويتضمن مشروع تعديل النظام، الذي قدمه عضوا المجلس عطا السبيتي والدكتورة لطيفة الشعلان، وعضو المجلس السابقة الدكتورة هيا المنيع، إيقاع أقسى العقوبات المادية والمعنوية على من تتم إدانتهم.

 

Share
بنك التنمية الاجتماعية

كشف تقرير بنك التنمية الاجتماعية (البنك السعودي للتسليف والادخار سابقاً) الذي سيناقشه مجلس الشورى الأربعاء القادم أن البنك يعاني من صعوبات عدة من أبرزها قلة الخبرات البنكية، صعوبة استقطاب الكفاءات المتميزة التي يحتاجها، خصوصاً في مجالات التمويل الأصغر والادخار والاستثمار نظراً إلى ارتفاع تكلفة المتخصصين فيها، محدودية المزايا التي يقدمها البنك مقارنة بما تقدمه البنوك التجارية والقطاع الخاص، وشدد على ضرورة استمرار البنك في تأهيل موظفيه لمواكبة التطورات في مجال العمل البنكي والمصرفي كافة، والسعي نحو استقطاب الكفاءات المتخصصة في المجالات التي يحتاجها.

 

Share
المملكة

أكد رئيس الغرفة التجارية والصناعية في مكة المكرمة، «ماهر جمال»، أن تقليص أعداد الحجاج خلال السنوات الأربعة الماضية كانت له أضرار مؤلمة على الاقتصاد الوطني للمملكة، حتى أنه فقد خلالها نحو 60 مليار ريال، وكذلك على بعض التجار الذين أعلنوا إفلاسهم نتيجة اختلال معادلة العرض والطلب.

وكشف رئيس الغرفة التجارية والصناعية في مكة المكرمة لـ«الوطن» السعودية عن أن أصحاب الإيواءات تضرروا، أيضاً، بشكل كبير جراء تقليص أعداد الحجاج حيث انخفض سكن الحاج الواحد في منطقة العزيزية من 5 آلاف ريال للحاج الواحد طوال فترة الحج إلى 500 ريال فحسب.

Share