بقلم : إبراهيم علي نسيب

 

بقلم : إبراهيم علي نسيب

 

ليس هناك ملف أخطر من ملف البطالة، و(لا) أسوأ على الأمهات والآباء من مشاهدتهم بناتهم وأبناءهم الذين تعبوا في تربيتهم وتعليمهم ومتابعتهم من تاريخ الولادة حتى يوم التخرج، وهم يقبعون في براثن البطالة.

 

Share
إبراهيم علي نسيب

أمَّا بعد وأمَّا قبل، والمهم أن تمكين المرأة هو أمر يهم الوطن، والمرأة الإنسانة التي تليق بالحُب، وتليق بكل ما تجد من تقديرٍ واحترام، والعلاقة بينها وبين الوطن هي علاقة بناء أُمَّة، كيف لا وهي الحياة، والأم حياة، فهي الأخت والبنت والخالة والجدّة، وهي كل جمال الحياة وبهجتها، وعناية الدولة بها هي شيء ملموس من قديم إلى يومنا هذا، ومن خلال ما نراه اليوم، فإني أتمنى أن تجد المرأة ما يُمكِّنها من أن تجد مكانها وحقوقها في قروض الإسكان، بغض النظر عن حالتها الاجتماعية، بمعنى ألا تكون هناك شروط إضافية تمنعها من أن تجد فرصتها في الحصول على قرض، أي قرض، سواءً كانت متزوجة أو مطلقة أو أرملة أو غير ذلك، و

Share