2000 حالة عنف أسري .. والذكور الأكثر تعرضا للإيذاء الجنسي

أحدث الأخبار
Share
حالة عنف أسري

قالت د.مها بنت عبدالله المنيف المدير التنفيذي لبرنامج الأمان الأسري الوطني، إن الدراسات أثبتت ازدياد حالات ومظاهر العنف ضد المسنين الذكور أكثر من الإناث، بينما أظهرت دراسات أخرى أن حالات التعرض للإيذاء الجنسي لدى الذكور في المملكة أكثر من الإناث.

 

وأوضحت أن مشروع السجل الوطني سجل أكثر من 2000 حالة عنف أسري، بالتعاون مع وزارة الصحة، وفقا لصحيفة «المدينة».

 

وأكدت أن البرنامج منذ إنشائه بمرسوم ملكي عام 2005م لا يقدم خدماته بشكل مباشر لضحايا العنف والإيذاء، بل يعمل على تصميم وإعداد برامج ومشروعات متنوعة يقدمها للشركاء من الجهات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني أبرزها التعليم والصحة والداخلية والعمل والتنمية المجتمعية، كما أن هناك العديد من المؤتمرات والحملات والفعاليات المحلية نفذها البرنامج في الاماكن العامة بهدف التوعية ونشر ثقافة الأمان الأسري بين المجتمع.

 

وأشارت إلى أن خط مساندة الطفل 116111 والذي تم إنشاؤه عام 2009 يعمل حاليا 16 ساعة وسوف يقدم خدماته قريباً على مدار 24 ساعة للأطفال حتى سن 18 سنة على مستوى المملكة حيث يتم استقبال الاتصالات من ذوي الاطفال ليتم تقديم الاستشارات من خلال اختصاصيين اجتماعيين ونفسيين يقدمون الاستشارات والتوجيه والإرشاد الأسري للطفل وذويه لمعرفة حقوقهم وتوجيه حالات الإيذاء والعنف للجهات المختصة.

 

وكانت دراسة حديثة عن العنف الأسري فى السعودية قد أكدت أن «45% من الأطفال السعوديين يتعرضون لصور من الإيذاء في حياتهم اليومية، فيما وصل 83% من الحالات التي تتعرض للعنف الأسري إلى دور الملاحظة والتوجيه والرعاية عن طريق الشرطة، وأن 72% من الضحايا يصلون عن طريق أحد الوالدين».

 

وكشف استطلاع على عينة عشوائية، أن نحو 55% من أفراد العينة، يرون أن العنف الأسري في حالة ازدياد، بينما 45% من العينة نفسها لم تلحظ هذه الزيادة.

المصدر | الخليج الجديد

شارك برأيك
هذا السؤال هو لاختبار ما إذا كنت زائرا بشري ولمنع منشورات سبام الآلية .