وصف الوزير لتوظيف التربويات بالهدر يثير غضبا عارما في تويتر

أحدث الأخبار
Share
خريجات التربية

 

في «حوار المسؤولية» الذي نظمته صحيفة «عكاظ» بمقر المؤسسة بجدة، أخيراً، بحضور عدد من الكتاب والمثقفين في التعليم العام، قال وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ ردا على مداخلة أحد ضيوف الصحيفة فيما يتعلق بقضية الخريجات القديمات: "أؤكد أننا نرغب في توظيف كل معلمة، ولكن لدينا حالياً نسبة المعلم إلى الطالب 1-9 ولا نستطيع أن نصرف على التعليم أكثر مما يجب، وواجبنا حماية القطاع من الهدر، خصوصاً أن التعليم عانى في فترة من الفترات من هدر شديد".

 

أثار وصف الوزير لتوظيف مسكينات التربية بالهدر غضبا عارما في تويتر. فقد كتب المواطن سعود آل فرحان تغريدة حصدت أكثر من 420 إعادة تغريد قائلا: "غير صحيح يااستاذ حمد،،، من الخطأ وصف الخريجات القديمه بهالوصف ،،، هن فئة ادت ماعليها درسوا واجتهدوا وتخرجوا وانتظروا الوظيفه ولكن للاسف استقروا بقطار العطاله ،،، اتمنى تعيينهن بالاماكن التي يرغبن بها نظرا للسنوات  الكثيره التي انتظروها".

 

 

وقالت إحدى خريجات التربية: "نحن لسنا هدر نحن بنات هذا الوطن نحن طاقات والاهم نحن اخوات محمد بن سلمان وهانحن نطالب عضيدنا بالاخذ بحقنا منك ومن كل وزير سابق اجهض حقنا بالتوظيف تكفى ياعضيدي تنصفنا وترد لنا حقوقنا  التي هدرها الفساد والمفسدين@Badermasaker".

 

 

وغردت خريجة جامعية عاطلة: "الهدر الفعلي هو هدر الأعمار في سنوات التعطيل الطويلة هدر الكفاءات في ظلام البطالة هدر مبالغ على قرارت متخبطة واخطاء وخطط من مسؤلين لآخر هدر مبالغ لكفايات دون فائده". 

 

 

 

للأسف تحولت معاناة خريجات كليات التربية إلى كرة من الثلج تتقاذفها كثير من الجهات الحكومية، لتحرمهن حقهن في التوظيف، بعد أن تخرجن من كليات جامعية معتمدة، وبشهادات تربوية تتيح لهن التدريس في مراحل التعليم العام.

 

صوت الجزيرة
 

شارك برأيك
هذا السؤال هو لاختبار ما إذا كنت زائرا بشري ولمنع منشورات سبام الآلية .