مبدين تذمرهم من تصريحات وزير الخدمة المدنية ومتوقعين أمرا ملكيا يثلج صدورهم

موظفو البنود يجددون طلب التثبيت في تويتر

أحدث الأخبار
Share
خادم الحرمين الشريفين والأمير محمد بن سلمان

 

على غرار مناشداتهم السابقة انطلقت اليوم مناشدة أخرى من موظفي البنود حيث تعبر عن واقعهم المؤلم الذي لا يوجد فيه الأمان الوظيفي، رغم ما يظهرونه من تفانٍ، وصبر في الوفاء بمتطلبات واحتياجات وظائفهم.

 

وتداول المغردون اليوم تغريدة #البنود_مطلبهم_العدل_والمساواه للحماية عن موظفي البنود، الذين جاء تعيينهم على البند كحل مؤقت إلا أن الذي حدث، ورغم صدور أوامر ملكية كريمة، بتثبيت موظفي البنود والعقود والمستخدمين، نجد منهم اليوم من يناشدون بالتثبيت، أسوة بمن تم تثبيتهم ممن يحملون نفس مؤهلاتهم.

 

وفي هذا السياق، كتب الكاتب الصحفي خالد مساعد الزهراني في تغريدة متعاطفة مع هؤلاء الموظفين: «تثبيتهم بما يناسب مؤهلاتهم وخبراتهم يلحقهم بمن تم تثبيتهم ممن يحملون نفس مؤهلاتهم .معاناتهم تمتد لأكثر من سبع سنوات حيث وظائف يفتقدون فيها الأمان الوظيفي وبرواتب لاتكفي حاجة الفرد فكيف بالأسرة .وزارة الخدمة كان يؤمل منها أن تدعمهم لا أن تقف ضدهم».

 

 

 

وكتب أحد المغردين المشاركين في الوسم متذمرا من تكاليف المعيشة التي تثقل كاهل هؤلاء الموظفين: «موظفي البنود هم من ابناء وبنات الوطن قبلوا بهذه الوظائف ليتمكنوا من توفير مستلزمات الحياة وخوفا من البطالة رغم قلة رواتبهم الا انهم صبروا وواجهوا كل ضغوطات العمل على امل التثبيت بعد الله عزوجل فيارب  ارزقهم فرحة».

 

 

 

وأعرب مغرد آخر عن تحيره وتعبه لكثرة إعادة الكلام والمناشدة بالتثبيت قائلا: «من اين نبدا ومن اين ننتهي تعبنا من اعادة الكلام؟!».

 

 

وجدير بالذكر أن مئات المغردين أعربوا قبل أيام عن بالغ امتعاضهم بسبب تصريحات وزير الخدمة المدينة، سليمان بن عبد الله الحمدان، مؤكدين أن أكثر من 70 ألف موظف بند ينتظرون التثبيت منذ سبع سنوات.

 

وكان «الحمدان»، قال في مداخلة على “قناة العربية”: «كانت هناك توجيهات وأوامر صارمة واضحة، والجميع يعرف عنها منهم في القطاع الحكومي، وذلك بإيقاف التوظيف على البنود».

 

وأضاف وزير الخدمة المدينة: «تم تثبيت موظفي البنود منذ ٤ سنوات أو أكثر، ولا أعرف إن كان فيه موظفين على بند الأجور حاليًا، وإن وجد فهذا مخالف للتوجيهات السامية».

 

 

صوت الجزيرة
 

شارك برأيك
هذا السؤال هو لاختبار ما إذا كنت زائرا بشري ولمنع منشورات سبام الآلية .