مشروع للحدّ من البطالة بين المواطنات

أحدث الأخبار
Share
البطالة بين المواطنات

 

شرعت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية في تنفيذ مشروع ضخم لتخفيف البطالة بين المواطنات في التخصصات كافة، التي تواجه تحديات من خلال مشروع" التدريب الموازي النوعي"، الذي يهدف إلى تدريب وتوظيف السعوديات بحلول نهاية 2020.

 

 

ويركز المشروع الجديد على تطوير برامج تدريب مدعم منتهٍ بالتوظيف بالشراكة مع القطاع الخاص تستهدف العاطلات عن العمل، ويكون البرنامج على رأس العمل من قبل الشركة الموظفة توازيًا مع برنامج تدريبي في المهارات الفنية والشخصية، من قبل جهات تدريب متخصصة، وتحصل المتدربة عند الانتهاء من التدريب على شهادة معتمدة من الجهة المالكة للبرنامج، ويتم دعم الشركات بأوجه مختلفة.. وطرحت وزارة العمل المشروع في منافسة عامة بين بيوت الخبرة والشركات المتخصصة.. ووضعت الوزارة خمسة أهداف رئيسة للمشروع.

 

 

أهداف المشروع

 

 

1- خفض نسبة البطالة في التخصصات التي تواجه تحديات

2- تطوير المهارات المهنية للمرأة وتوجيهها إلى سوق العمل المناسب لها

3- تخفيض حواجز التوظيف أمام السعوديات الباحثات عن عمل وضمان استمرارهن في الوظيفة

4- مواءمة المهارات الفنية والشخصية مع متطلبات سوق العمل

5- إتاحة الفرصة للشركات للتعرف على الكوادر الوطنية وتجربتها دون تكلفة خلال الفترة التدريبية

**

 

 

نطاق عمل المشروع من قبل بيوت الخبرة

 

 

-حصر الفرص الوظيفية

-دراسة وتحليل الشرائح المستهدفة

-حصر الوظائف ومواءمتها مع خطط الوزارة للتوطين

-تحليل المتطلبات التدريبية

-تحديد الأعداد والفئة المستهدفة

-تحديد المناطق المستهدفة

-تحديد القطاعات المستهدفة

-تحديد البرامج والرحلة التدريبية المناسبة

**

آلية نهاية المرحلة

-حصر العاطلين (مناطق - تخصصات)

-تحديد الأعداد والفئة المستهدفة

-تحديد قنوات التسجيل والربط (طاقات - الجامعات)

-بناء الضوابط وآليات التسجيل بالبرنامج

-طرق التحفيز لضمان الاستدامة

-آليات التقييم وقياس الأثر للفئات المستفيدة

-بناء إطارات الجدارات والاحتياج التدريبي

-بناء رحلة التدريب المنتهي بالتوظيف

-توقيع اتفاقيات التدريب المنتهي بالتوظيف مع الشركات المستفيدة

-تطوير نموذج التشغيل

-توقيع اتفاقيات التدريب مع المراكز التدريبية

-تصميم وتطوير الرحلة التدريبية

-الربط مع منصات التوظيف..طاقات وغيرها

-التحقق، التقييم، المتابعة

 

المصدر / جريدة المدينة

شارك برأيك
هذا السؤال هو لاختبار ما إذا كنت زائرا بشري ولمنع منشورات سبام الآلية .