محاسبة ومناشدة .. شاهد ما آلت إليه شوارع ومشاريع "بلدية رضوان الطائف"!

 

طالب أهالي "رضوان الطائف"، بإيجاد حلول لمشروعات متعثرة لسنوات ومبنى لإحدى خدمات البلدية يتم إنشاؤه ويتوقف فجأة، وطرق رئيسة تمتلئ بالحفر ليست لها صيانة، هكذا كان حال أهالي مركز رضوان- جنوبي الطائف، مع خدمات البلدية الأساسية التي لم تتوافر لديهم لأسباب مجهولة.

وقالوا: يعد مركز رضوان التابع لمحافظة المويه؛ البوابة الغربية للمحافظة، حيث يشكل ممراً مهماً للمسافرين والحجاج والمعتمرين, وله قيمته التاريخية زماناً ومكاناً؛ لكن غابت عن المركز مظاهر التنمية وخدمات البلدية الرئيسة، ومنها: السفلتة الداخلية للطرق الرئيسة التي باتت تصطاد السيارات لكثرة الحفر؛ حيث أكملت سنوات عدة لم تحدث لها صيانة ولم يجرِ عليها تعديل, كما أن الإنارة الداخلية للأحياء لم تكتمل وكثير من أعمدة الإنارة يحتاج إلى صيانة دورية، كما يوجد مشروع بناء مسلخ بُنيت أساساته وتوقف لأسبابٍ غير معلومة.

وأضافوا: رغم ما توفره الدولة وتدعمه لخدمة المواطنين، وخصوصاً في الخدمات الرئيسة للارتقاء بمستوى الخدمات المعيشية، وذلك من خلال تسريع وتيرة تنفيذ وصيانة المشاريع، لكن ذلك لا يزال غائباً عن مركز رضوان؛ حيث تختلف الخدمات مقارنة بالمراكز المجاورة.

وطالب أهالي مركز رضوان من الجهات المسؤولة، بمحاسبة المتسبّب والمقصّر في تأخير وتعطيل وتهميش وصول الخدمات البلدية لمركز رضوان، وتوجيه مَن يلزم باستكمال وصول الخدمات التنموية لمركز رضوان أسوة بالمراكز الإدارية الأخرى.

 

المصدر / صحيفة سبق الإلكترونية
 

التعليقات (0)