رئيس شركة المياه الوطنية يحدد الأسباب الحقيقية لارتفاع قيمة الفواتير

 

تحدث رئيس شركة المياه الوطنية، المهندس محمد الموكلي، عن بعض الأسباب المباشرة التي تجعل فواتير المياه مرتفعة، مؤكداً أن ترشيد الاستهلاك هو الحل الوحيد لتخفيض التكلفة والحفاظ على موارد الدولة من المياه الجوفية.

وقال الموكلي، في برنامج "اللقاء من الصفر"، إن المتر المكعب للمياه الذي يصل للمواطن في منزله يكلف الحكومة في حدود 10 ريالات، بينما المواطن لا يدفع إلا 25% من التكلفة، لافتاً إلى أن المملكة تُعد ثالث أكبر دولة في العالم في استهلاك المياه للفرد بعد أمريكا وكندا.

وأضاف أن الاستمرار بنمط الاستهلاك الحالي سيجعل فواتير المواطنين مرتفعة دائماً، وسيكلف الدولة استثمارات رأس مالية، سواء في الإنتاج أو التوزيع، وسيكلف الدولة أيضا تكاليف إضافية، من وقود وغير ذلك، مؤكداً أن الشركة تعمل لساعات طويلة من أجل تحقيق مستهدفات برنامج التحول الوطني 2020 ورؤية 2030.

وأشار الموكلي إلى أن المواطن إذا وعى نفسه ووعى أسرته في البيت ورشد المياه وخفض استهلاكه من الوضع الحالي من 10% إلى 20% فهو يساهم في تخفيض فاتورته، ولن يشتكي من ارتفاع قيمتها، وسيساهم بشكل غير مباشر في الحفاظ على الإنفاق الحكومي في المشاريع الرأسمالية.

 

المصدر: أخبار 24

 

التعليقات (0)