عطالة الصيادلة تعود للواجهة..

المغردون يشتكون من الإهمال في قطاع الصيدلة

أحدث الأخبار
Share
 قطاع الصيدلة

 

إن قطاع الصيدلة في وطننا هو من أكثر القطاعات التي تكون نسبة التوطين فيها منخفضة للغاية. وفي هذا الصدد يعاني خريجو كليات الصيدلة البطالة المزعجة لأنهم لا يجدون فرصة للعمل وباتت هذه الكليات تخرج آلاف صيدلي وصيدلانية سنويا ليلتحقوا بطابور البطالة ومن ثم يتكثف عددهم. وما يثير المزيد من الشجن هو أن الإحصائيات تشير إلى تصاعد أعداد العاطلين من أبناء وبنات الوطن في هذا القطاع من حيث إن الأجانب سيطروا على الوظائف الإشرافية ولا يسمحون لأبنائنا وبناتنا بالتوظيف. وما غرده الصيادلة العاطلون في هاشتاق #الصيادله_عاطليين دليل واضح على مدى تذمرهم من تواجد الوافدين في البلاد. 

 

كتب مغردة: "وظيفة الكاشير والبائع والسكيورتي مضمونه للسعودي وغيره من وظائف حلال للأجانب الأجنبي جاي من بلده والتأشيرة والعمل جاهزين تنتظر وصوله للسعودية فقط لا أكثر أما احنا السعوديين مالنا غير بائع خضار وكاشير وبقالة".

 

 

وغردت مواطنة: "جميع الصيدليات الخارجيه في السعوديه ٩٩٪ الصيدلي فيها مصري وان كان في سعودي/ة دورهم يكون في المحاسبه فقط !!! وين السعوديين والسعوديات عن توطين الصيدليات وهم خريجين عاطلين في بيوتهم من سنوات ؟ ليش خايفين من قطع رزق المصري والسعودي عادي يتصور مع شهادته ؟!!".

 

 

واقترح مواطن تصحيح قرار فصل الصيادلة عن المراكز الصحية قائلا: "أعتقد جاء الوقت لإعادة فتح موضوع الصيادلة وأقسامهم في نموذج الرعاية الصحية في وزارة الصحة! فصل الصيادلة عن المراكز الصحية كان خطأ استراتيجي لأبد من مراجعته وتصحيحه، ولا يمكن الاستمرار باهمال صيدلة المستشفيات لا نظام صحي سليم بأقسام صيدلية غير ممكنه!".

 

 

وكتب مغرد: "عزيزي وعزيزتي العاطلين عن العمل قضيتنا وحدة المطالبة وحدة لجميع الفئات والتخصصات هذا الهشتاق الرئيسي يضم أصوات جميع العاطلين بمختلف شرائحهم شارك حتى يصل الصوت لولي العهد تغير الهشتاقات لتخصصات معينة لايخدم الجميع".

 

 

صوت الجزيرة

شارك برأيك
هذا السؤال هو لاختبار ما إذا كنت زائرا بشري ولمنع منشورات سبام الآلية .