المغردون يتفاعلون مع مقترح نايف بن عبدالله للبطالة

أحدث الأخبار
Share
مقترح نايف بن عبدالله للبطالة

 

باتت مشكلة البطالة تُشكِّل الهاجس الأكبر لمجتمعنا خصوصًا بعد زيادة أضرارها على المستويات الاجتماعية والاقتصادية ولم تنته الندوات الكثيرة التي ناقشتها إلى حل عملي لتقليصها. وللأسف تسعى الجهات المختصة أحيانا وراء تحايل خادع ومزيف للواقع حيث تسوق المواطنين إلى الوظائف المتدنية وغير المناسبة لكفاءاتهم ومؤهلاتهم أو مكانتهم الاجتماعية في اجتهاد خادع منها لتقديم إحصائيات أفضل في مجال إيجاد فرص العمل للسعوديين وذلك في الحقيقة استنزاف حقيقي لاقتصادنا وإهدار للموارد البشرية.

 

وحول معالجة البطالة المنتشرة في مجتمعنا قدم المواطن نايف بن عبدالله اقتراحا عبر سلسلة تغريدات في حسابه على تويتر حيث وجه حديثه إلى كل من وزير التجارة، ووزير العمل ووزير الخدمة المدنية قائلا: 

 

**يسعدني تقديم مقترح عن البطاله عبر الهاشتاق مقترح_نايف_بن_عبدالله_للبطاله وهو سيحل مشكلة البطاله بنسبة كبيرة في مملكتنا الحبيبة وسيقضي عليها بإذن الله وبشراكتكم جميعاً. 

 

المقترح كالتالي:

 

وهو السماح من وزارة التجارة للموظف الحكومي بإستخراج سِجل تجاري شريطة أن يتم توظيف وتشغيل موظف سعودي اذا كان عدد شاغلي منشأه هذا الموظف الحكومي من موظف إلى ثلاثة موظفين بواقع توظيف وتشغيل موظف سعودي عن كل ثلاثة موظفين في أي منشأة.

 

ويتم التنسيق عبر بوابه خاصه بوزارة العمل لتكون منصه لتسجيل اسماء المتقدمين للوظائف الخاصه بمنشئات الموظفين الحكوميين وتشترط وزارة العمل التالي:

 

-أن لايقل راتب السعودي عن ٤٠٠٠ ريال.
-تذاكر سفر داخليه تُصرف نهاية كل سنه بقيمة ٢٠٠٠ ريال.
-تأمين طبي.

 

ولضمان سير العمل الحكومي في ظل السماح للموظف الحكومي بمزاولة التجاره يتم متابعة وتقييم أداء الموظف الحكومي عبر إدارته الحكوميه التي يعمل بها عبر مراقبة الأعمال المناطة به وحضوره وانصرافه.

 

وإذا حصل خلل في أداء الموظف الحكومي المُزاول للتجارة وتعدى النصاب القانوني المسموح فيه يتم تنبيهه المرة الأولى وفي المرة الثانية يتم تخييره بين وظيفته الحكومية وشطب سجله التجاري أو تقديم استقالته من الوظيفة ومتابعة ومزاولة عمله التجاري.

 

مضيفا خلال تغريداته:

 

في هذا المقترح يتحقق التالي بإذن الله:

 

١- يوجد ١٠ ملايين موظف لو تم فتح سجل تجاري لمليون موظف خلال سنه فقط سيتم ضمان تعيين مليون موظف سعودي في أقل الاحتمالات خلافاً عن الموظفين الذين سيتم توظيفهم في السنوات القادمه والراغبين باستخراج سجل تجاري.

٢- سيتم تحقيق التكامل الاقتصادي بين القطاع الحكومي والقطاع الخاص وهذا سينعش الاقتصاد المحلي وسيفتح فرص وظيفية كبرى ناشئة ومتوسطة كما وسيعزز مفهوم التعاون الاقتصادي بين المنشئات الحكوميه والمنشئات الخاصة.

٣- سيتم القضاء على التستر التجاري والذي يتمثل بفتح سجلات تجارية ليست لصاحب المنشأه وهو الموظف الحكومي وعلى ذلك ستُسن عقوبات رادعة تصل للفصل من الوظيفه وغرامه ماليه كبيره على كل موظف يخالف النظام بفتح سجل تجاري بإسم ذويه ليتنصل من توظيف السعوديين.

٤- يتم منع أي موظف حكومي من استخراج سجل تجاري بإسم ذويه ليتنصل من توظيف السعوديين وذلك من خلال عدم السماح بتعيين اي موظف حكومي او دخوله في كادر إداري او امتلاكه أي سهم في أي منشأه بخلاف المنشأة المسجلة بإسمه عبر سجل تجاري خاص به.

 

وأخيرا اختتم حديثه بالقول: آمل من معالي وزراء التجارة والعمل والخدمة المدنية الإستجابة لهذا المقترح والذي سيقضي على البطاله بشكل جذري وبصورة قطعية بإذن الله في حال تم تحقيق التكامل الحكومي وتطبيق الشروط والقوانين المُدرجة في هذا المقترح.**

 

وتفاعل المغردون مع اقتراحه وعلقوا عليه تعليقات تعبر في مجملها عن تذمرهم من استحواذ الأجانب على الوظائف.

 

كتب مغرد: "اول عمل لتقليل عدد البطاله تقليل عدد الاجانب الاجنبي صار اغنى من المواطن لانه توفر له كل شي يتوظف بشركه ورواتب فوق ٥٠ الف ويجيب جماعته ويعطيهم نفس الراتبوالسعودي حارس امن ٢٥٠٠".

 

 

وغرد آخر: "توطين البقالات والشركات والمطاعم والمخابز والمحامص والصيدليات لابد من توطينخا الان ع شان السعودي من يستقبل الاجانب السياح".

 

 

وقال مغرد: "إن فتح 10 مدن (( حضارية )) ومتظورة متفرقة  سيحل :البطالة ومشكلة الإسكان والصحة والتعليم وسيرفع دخل الوطن أضعاف من رسوم متفرقة وبيع أراضي سكنية وتجارية  وسيخفف من ازدحام المدن ويطور السياحة والترفيه ويزيد في دخل المواطن  وغيرها الكثير من الفوائد".

 

 

مشكلة البطالة في غاية الخطورة؛ فمن حق أي مواطن أو مواطنة أن يجد في وطنه وظيفة محترمة تكفل له توفير حياة كريمة؛ فإلى متى نغض الطرف عن قضايا مهمة تلامس حياة الوطن والمواطن؟ للأسف يسمع المواطنون الكثير من الكلام الجميل المعسول حول السعودة، وفي نهاية المطاف لا يرون ما يطمح إليه.

 

صوت الجزيرة
 

شارك برأيك
هذا السؤال هو لاختبار ما إذا كنت زائرا بشري ولمنع منشورات سبام الآلية .