«يسر»: 88 % من القطاعات البلدية لم تواكب «النضج الإلكتروني»

برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية «يسر»

 

كشف تقرير لبرنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية «يسر»، عن أن 88% من القطاعات البلدية لم تواكب مستوى النضج في الخدمات الإلكترونية، على الرغم من أهميتها في دعم الحكومة الإلكترونية، وتخفيف الأعباء عن المواطنين.

 

 

وأشار التقرير- الذي حصلت «المدينة» على نسخة منه- إلى أن أمانة منطقة الرياض هي الوحيدة في الفئة البلاتينية، وأمانة المنطقة الشرقية في الفئة الخضراء، والوزارة نفسها في الفئة الصفراء، أما بقية الأمانات، وهي: «العاصمة المقدسة، جازان، الأحساء، الطائف، جدة، حفر الباطن، القصيم، الجوف، عسير، حائل، المدينة المنورة، الباحة، الحدود الشمالية، تبوك، نجران»، فكانت في الفئة البرتقالية.

 

 

وأكد التقرير أن مؤشر نضج الخدمات الحكومية الرقمية هو أداة لتقييم مستوى الرقمنة والتطوير في تقديم الخدمات الحكومية للجمهور. ويعمـــل «برنامـــج يســـر» على الإسهام في بنـــاء حكومة فاعلـــة تتمتع بـــأداء متميز وريـــادة دولية متقدمة، ليواكب مســـيرة رؤيـــة المملكـــة 2030، وتوجهها المســـتقبلي نحـــو التحول الرقمـــي، بما يشـــمل الاستجابة لمبادرات برنامج التحـــول الوطني 2020ً.

 

 

وأظهـــرت الممارســـة الدوليـــة أن مبـــادرات الحكومـــة الرقميـــة تقلل مـــن التحديـــات الإدارية التـــي تواجهها الجهـــات الحكوميـــة وتعـــزز أداءها الاقتصادي، كما تســـاعد في اســـتحداث ودعـــم قطاعـــات ونماذج أعمـــال جديدة. وأولـــت حكومة المملكة مفهوم الحكومـــة الرقمية أهمية كبيـــرة، مـــن أجل تحســـين أداء الجهـــات الحكومية.

 

 

وتضمنت أهـــداف المســـتوى الثاني لرؤية 2030 تطويـــر الخدمـــات الرقميـــة، ورفـــع تصنيف مؤشـــر الحكومـــة الرقمية من المســـتوى الحالـــي لتصبح المملكـــة مـــن الـــدول الخمـــس الأوائل علـــى مســـتوى العالم. وتنـــدرج هـــذه المهمة ضمـــن الهـــدف الأساسي الثالـــث لرؤيـــة 2030، والذي ينـــص على أن تكـــون المملكـــة «وطن طموح».

 

المصدر: جريدة المدينة

التعليقات (0)
CAPTCHA
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA