«التعليم» تحدد 4 مشكلات تهدد السلامة بالمدارس

أحدث الأخبار
Share
وزارة التعليم

حددت وزارة التعليم 4 مشكلات تؤثر على السلامة بالمدارس، تشمل عدم توفر كوادر متخصصة في إدارات الأمن والسلامة، وتكرار الأعطال والالتماسات الكهربائية، وزيادة القدرة الاستيعابية دون مراعاة الطاقة الكهربائية للمدرسة، واستخدام تجهيزات وأدوات كهربائية رديئة.

وأوضح تقرير رسمي للوزارة أنه تم إنشاء الإدارة العامة للأمن والسلامة المدرسية عام 1433هـ وافتتاح إدارات للأمن والسلامة المدرسية في جميع إدارات التعليم بالمناطق والمحافظات دون توفر كوادر متخصصة (مهندسين، فنيين، مراقب أمن وسلامة، حارس أمن..إلخ) وتم تكليف مشرفين ومشرفات وإداريين وإداريات للقيام بالعمل في إدارات الأمن والسلامة.

وأكد التقرير أنه يجب المتابعة مع وزارة الخدمة المدنية لإنهاء إجراءات تحوير وظائف المساعد الإداري إلى مراقب أمن وسلامة لمن يرغب مع صرف بدل طبيعة عمل 15%

، مع مقترح لدبلوم لتأهيل مشرفين تربويين في مجال السلامة بالتعاون مع وزارتي الخدمة المدنية والمالية لاعتماد ميزانية لدبلوم الأمن والسلامة.

وتطرق التقرير إلى إشكاليات تعاني منها المدارس في جانب السلامة حيث تعاني بعض المدارس في إدارات التعليم وبالأخص مدارس البنات من تكرار العطل والالتماس الكهربائي، وزيادة الطاقة الاستيعابية في المدارس وتشغيل المدارس في الفترة الصباحية والمسائية وفترة الإجازة الصيفية دون مراعاة للطاقة الكهربائية للمدرسة، وتفعيل بعض البرامج التعليمية التي تتطلب تجهيزات كهربائية «معامل الحاسب الآلي، البروجكتر..إلخ»..واستخدام بعض الأدوات الكهربائية الرديئة وأهمها التوصيلات الكهربائية. وأضاف التقرير أن الحل يكمن في اعتماد نظام دوري للكشف عن السلامة الكهربائية في المدارس من خلال التعاقد مع شركات كهرباء متخصصة.

الكوادر الإدارية غير التعليمية

في الوزارة ومدارسها

من المراتب 1-15 عددهم 135337.

المستخدمون 32725.

بند الأجور 21411.

أعداد المدارس وأنواعها.

38388 مدرسة في جميع المراحل.

رياض الأطفال 3272 مدرسة.

الابتدائي 14053.

المتوسط 8576.

الثانوية 5794.

تعليم الكبار 1956.

التربية الخاصة 2622.

التعليم الأجنبي 2095.

 

المصدر / جريدة المدينة
 

شارك برأيك
هذا السؤال هو لاختبار ما إذا كنت زائرا بشري ولمنع منشورات سبام الآلية .